لكمه الكرش فى المجترات

مرض جنون البقر او مرض الاضمحلال الدماغى الاسفنجى فى الابقار

مرض جنون البقر Mad Cow Disease  –  Bovine Spongiform Encephalopathy- او ما يعرف ايضا باسم مرض الاعتلال الدماغى الاسفنجى فى الابقار هو مرض فيروسى معدى شديد الوبائية وقاتل ومشترك بين الانسان والحيوان .

فهو مرض تتركز اصابته للجهاز العصبى , ويسببه بريون بروتينى , والبريون عبارة عن جليكو بروتين من الاحماض الامينية له القدرة على التكاثر.

ومرض جنون البقر تم اكتشافه  وتشخيصه اول مره في بريطانيا سنة 1986، ثم ظهر فى إيرلندا، ثم فرنسا، وايضا البرتغال وسويسرا.

وقد حدث ظهور المرض بعد ان تم تغذية البقر على مسحوق لحوم يحتوى على احشاء ولحوم وبقايا الحيوانات النافقه من الاغنام المصابه بمرض الحكه scrapie

فترة حضانه المرض طويله جدا من ثلاث سنوات الى ثمانى سنوات.

وعند ظهور المرض يتركز ظهوره فى الشبكة الليمفاوية , والدم والاعصاب والمخ.

الاعراض المرضية لمرض جنون البقر :

  • نلاحظ تغيرا كبيرا فى طباع الحيوان حيث تزداد البقرة شراسة وتهاجم الحيوانات الاخرى والانسان , ونلاحظ ان الحيوان يطحن الاسنان ببعضها , ويتغير صوت الحيوان او يختفى تماما.
  • الخوف والهيجان الشديد والحس الزائد للمس والاصوات الخارجية والضوء الشديد , ورعشات وانتفاضات للحيوان وترنح فى المشى وسقوط على الارض.
    • فعند لمس لمس رقبه الحيوان تفزع البقرة وتهز الرأس ويظهر عليها الخوف والاضطراب.
    • حركات عصبية جنونية للرأس والارجل والظهر والذيل.
    • حركات عصبية اثناء الحركة والوقوف للحيوان.
  • صعوبه البلع للحيوان بالرغم من الاكل الطبيعى.
  • فقدان الوزن والهزال الشديد وانخفاض انتاج اللبن بالرغم من وجود شهيه للحيوان.
  • تصلب فى الحركه خاصة حركة الارجل الخلفية , ويصل هذا التصلب لحد الشلل والرقاد.
  • النفوق يحدث على فترات متفاوته من اسبوعين وتمتد الى عام.
  • عند فحص المخ فى البقرات النافقه نلاحظ ضمور وتدمير للخلايا العصبية ويتحول المخ الى ما يشبه الاسفنج.

الوقاية والسيطرة على مرض جنون البقر:

 اولا : منع استيراد اللحوم والحيوانات الحيه  ومنتجات الحيوان ومخلفاتها او اى منتجات ابقار من البلاد الموبوءة بالمرض وذلك لمنع انتقال وانتشار العدوى للانسان والحيوان.

ثانيا: فى الدول المصابة بالمرض يجب استخدام اجراءات الامن الحيوى والحجر الصحى , واعدام الحيوانات المصابه والنافقة والتخلص منها بالطرق الصحية , وترك المزارع خالية من الابقار لمدة سنتين مع التطهير لها بالمركزات والمطهرات الشديدة التركيز.

ثالثا: التطهير بإستخدام كلورات الصوديوم المحتوية 2% كلورين لمدة ساعة للمسطحات, ولمدة يوم كامل للادوات والاجهزة.

مرض جنون البقر
مرض جنون البقر
مرض جنون الابقار

العلاج لمرض جنون البقر:

لا يوجد اى علاج لهذا المرض ان ظهر انما هو التخلص واعدام كل الحيوانات المصابه والتخلص منها مباشرة, وايضا لا يوجد اى لقاح لهذا المرض الى الان.

الموقف الحالى لمرض جنون الابقار هذه الايام سبتمبر 2021

 فقد أعلنت البرازيل بداية شهر سبتمبر  2021 تعليق صادراتها من لحوم الأبقار إلى الصين، وذلك بعد الكشف عن حالتي إصابة بمرض جنون البقر.

وجاءت هذه الخطوة بعد اكتشاف السلطات حالتين من المرض.

وأخطرت البرازيل رسميًا المنظمة العالمية لصحة الحيوان بالحالتين المكتشفتين.

وأكدت السلطات أنه لا خطورة صحية على البشر أو الحيوانات الأخرى غير الأبقار.

 وايضا وفي يونيو 2019، كانت قد اعلنت البرازيل انها علقت بشكل مؤقت صادراتها من الماشية إلى الصين إثر اكتشاف حالة إصابة بجنون البقر في ولاية ماتو غروسو غربي البلاد.

لكن الامر ما زال تحت السيطرة ولم ينتقل المرض خارج البرازيل الى بلد اخر حتى وقت كتابه هذا المقال 12/9/2021

هل ينتقل مرض جنون البقر للإنسان؟

نعم ينتقل هذا المرض للإنسان ويعرف باسم مرض كروتزفيلد- جاكوب   

Variant Creutzfeldt-Jakob disease (VCJD)

  • وهذا المرض ينتقل للانسان عن طريق اكل وتناول لحوم البقر المصابه بالمرض والتى تحتوى على البريونات التى تسبب المرض.
  • وهذه البريونات تتميز بانها مقاومة للحرارة العالية وللاشعاع والمطهرات.
  • لذلك من الافضل التخلص من هذه اللحوم وخاصة الدماغ والمخ والحبل الشوكى لاى بقرة يظهر عليها المرض او يحتمل ان تكون حاملة للمرض وذلك حتى يتم حماية الانسان ومنع انتقال المرض للانسان.
  • لكن تناول الحليب ومشتقاته من بقرة قد أصيبت بهذا المرض لا يؤدي إلى انتقاله للإنسان أو إصابته بالعدوى.

Refrence

Health Link BC

US Food And Drug Admin

كان هذا مقال اليوم عن مرض جنون البقر الذى ظهر الفترة الاخيرة فى البرازيل.

اتمنى ان ينال المقال اعجابكم وفى حاله اى استفسار او لديكم اى اضافات يمكنك اضافتها وارسالها بالتعليقات

تحياتى لكم جميعا دكتور/أحمد نصر – نصرفيت للمنتجات البيطرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *